احبـــــــــــــــــاب الزيبـــــــــــــــــــــــــان
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

الخدمات المكتبية

اذهب الى الأسفل

الخدمات المكتبية

مُساهمة من طرف amor chitour في الإثنين أبريل 04, 2011 7:41 pm

لخدمات المكتبية أساليب
تقديمها ومعوقاتها فى المكتبات المدرسية


قبل الحديث عن الخدمات المكتبية وأساليب
تقديمها ومعوقاتها لابد من ان نتعرف على ماهية المكتبة المدرسية واهميتها فى
المجتمع
تعريف المكتبة المدرسية :-
تطرق كثير من الباحثين والمهتمين بهذا
المجال إلى الكثير من التعريفات تتبلور فى اتجاه واحد
نأخذ منها مايلى :-
1)
تعرف المكتبة المدرسية بأنها تلك المكتبة
الملحقة بالمدارس سواء الإبتدائية
أو الإعدادية أو الثانوية ويشرف على إدارتها وتقديم خدماتها أمين المكتبة واحصول على المعلومات وتبادلها
وجعلها فى متناول المستفيدين وتهدف
الى تقديم الخدمات المكتبية المختلفة إلى مجتمع المدرسة المتكون من الطلبة والمدرسين.
2)
المكتبة المدرسية كما يدل عليها أسمها توجد بالمدارس مع مختلف مراحلها وتقوم بتوفير
المواد من مطبوعة وغير مطبوعة لمساندة
وإثراء المنهج الدراسى والأنشطة التربوية وتقدم خدماتها لأفراد المجتمع المدرسى من طلاب ومعلمين وتلبى
إحتياجاتهم من المعلومات كما تقوم بتدريب
الطلاب على إستخدام الكتب والمكتبات واكتساب مهارات التعليم الذاتى التى تقودهم إلى التعليم المستمر طوال
الحياة .

أهمية المكتبة المدرسية :-
ترجع اهمية المكتبة المدرسية الى ان هذة المكتبة
هى أول انواع المكتبات التى يتعرض
لها الطالب فى بداية حياتة حيث ان الخبرات التى يكتسبها الطالب من خلال بحثه فى الكتب الموجودة بالمكتبة
المدرسية وكيفية إستخراجة للمعلومة وتعليمة
لطريقة تلخيصة للكتب أثناء دراستة بالمدرسة سوف يساعدة كثيرا عندما يصل الى المرحلة الجامعية ويتعامل مع
المكتبات الجامعية

الخـدمـات المـكتبيـة
ينبغى قبل أى حديث عن الخدمات المكتبية أن ننوه
بأهمية العنصر البشرى الذى يقوم بتقديم
هذة الخدمات المكتبية فمما لا شك فية أن المكتبة المتميزة بمقتنياتها القادرة على الحصول على كل جديد
فى مجال تخصصها الغنية بمواردها المالية
لا تستطيع أن تلبى خدمات المنتفعين منها على أكمل وجة فى غياب المكتبى القادر على أنتقاء هذة المقتنيات
وتنظيمها وتحليلها ليمكن الاستفادة
منها بأقصى درجة ممكنة وذلك أن فعالية خدمات المكتبات ونجاحها فى تحقيق أهدافها يتوقفان الى حد كبير على
الكفاية المهنية والتخصصية للعاملين
بها
ويقصد بالكفاية المهنية هو الإعداد المهنى
للمكتبى وتدريبه على انتقاء المواد
والقدرة على المقارنة بينها والحكم على القيمة النسبية لكل منها وتنظيمها وتحليلها
ويقصد بالكفاية التخصصية أن يكون المكتبى
متخصصا فى مجال موضوعى معين.

عناصر الخدمة المكتبية :-
وتقوم الخدمة المكتبية على ثلاث عناصر
أساسية هى
1)
الفضاء المكتبى أى المكان الذى يكون المكتبة
2)
الرصيد الوثائقى من كتب ووثائق مختلفة
3)
العنصر البشرى المشرف على المكتبة .

أنواع الخدمات المكتبية وأساليب تقديمها
أولا : الإطلاع والتصفح داخل المكتبة (الإطلاع
الداخلى ):-
الإطلاع الداخلى يعتمد على دخول الطالب الى المكتبة
واختيار الكتاب الذى يتناسب معه
من على أرفف المكتبة بالاضافة الى انه قد يحتاج الى الاستعانه بأمين المكتبة للوصول الى الكتاب الذى يريده أو فى
توجية الى مجموعة من الكتب التى
تلبى رغباته واخيرا الجلوس على كرسى بالمكتبة وقراءة الكتب التى تم إختيارها من خلال هذا التحليل ينبين ان خدمة
الإطلاع الداخلى تحتوى على محاور
أساسية ألا وهى
1)
المكان المناسب للمكتبة بالمدرسة حتى يذهب
إليها الطالب فلا تكن فى الطابق الأخير للمدرسة أو فى مكان منعزل بالمدرسة
2)
مقتنيات المكتبة والتى يجب ان تكون متناسبة
حتى يقبل الطالب على المكتبة مرات ومرات
3)
أمين المكتبة الذى قد يلجاء إلية الطالب
والذى يجب أن يكون مطلع على مقتنيات
المكتبة وقادر على إفادة الطالب وكذلك حب أمين المكتبة لمساعدة المترددين على المكتبة
4)
مساحة المكتبة فيجب أن تكون مساحة المكتبة
متناسبه مع عدد روادها ومجهزه بالأثاث الملائم حتى تجذب قرائها
فخدمة الإطلاع الداخلى تساعد على غرس عادة القراءة
والإطلاع لدى الطالب خصوصا فى المرحلة
الإبتدائية وتنمية التفكير العلمى الخلاق الدافع الى البحث عن المعارف والحقائق بحيث تصبح عادة القراءة
والبحث ملازمة للتلميذ مدى الجياة
ويكمن أسلوب تقديم هذة الخدمة فى الرصيد
الوثائقى المتنوع الموجود بالمكتبة
وكذلك أمين المكتبة الذى سوف يساعدة فى الوصول الى ما يريده فلا يمكن تقديم هذة الحدمة بدون مقتنيات تشبع
رغبات الطالب أو أمين مكتبة ذو كفاءة
فى التعامل مع الطالب وكذلك الأثاث الذى سوف يجلس علية الطالب بالمكتبة فكل هذة النقاط مشتركة مع بعضها فى
تقديم هذة الخدمة ولا يمكن فصلها
ثانيا : خدمة الاستعارة الخارجية :-

والمتعمق فى خدمة الاستعارة الخارجية يجد أنها ذات صلة وثيقة
بينها وبين خدمة الإطلاع الداخلى
فقد يحتاج الطالب بعد إطلاعه على الكتب بالمكتبة الى أن يذهب بها الى المنزل لتكملة هذة الكتب أو الاقتباس
منها سواء بالتصوير أو نقل بعض المعلومات
الى مذكراته الخاصة وهنا تظهر أهمية خدمة الاستعارة الخارجية فهى تعتبر امتداد لمهمة المكتبة بعد أنتهاء
اليوم الدراسى وأغلاق المكتبة والمدرسة

ولكى يقوم أمين المكتبة هذة الخدمة على أكمل
وجة يجب أن يكون فى المكتبة المقتنيات أو
الرصيد الوثائقى الكافى والذى يسمح بخروج الكتب من المكتبة فلا يمكن أن يكون طالب
يريد استعارة كتاب معين ولا يوجد بالمكتبة
سوى نسخة واحدة من هذا الكتاب فقد يؤدى خروج هذا الكتاب الى تعثر خدمة الإطلاع الدخلى أذا أراد شخص أخر قراءة
نفس الكتاب داخل المكتبة وأيضا أذا
أمتنع أمين المكتبة عن خروج هذا الكتاب بالاستعارة لطالب يؤدى الى تعثر خدمة الاستعارة الخارجية

فنرى أن وجود الرصيد الكافى من عدد النسخ لكل كتاب بالمكتبة بالاضافى الى سجل
الاستعارة الخاص بالمكتبة يساهم فى
تقديم هذة الخدمة بصورة جيدة دون وجود مشاكل


ثالثا : دعم المناهج الدراسية :-

إن المنهج التقليدى فى الدراسة يعتمد على
اختزان المعلومات لإسترجاعها عند تأدية
الامتحان ومدارسنا تعتمد كثيرا على الكتاب المدرسى المقرر وحده وتركز على إستظهار مادته المقرره من أجل تأدية
الامتحان ولكل مادة دراسية حدودها وقيودها
وهذة المناهج وهذه المدارس التقليدية لا تهتم بالجوانب المتعلقة بتكوين شخصية المتعلم ولا تسمح بتفاعل
الطالب وإيجابيته فى عملية التعلم وتؤثر
بالتالى فى كفاءة التعليم ونوعيته
ولقد غيرت الاتجاهات التعليميه الحديثة هذا المفهوم التقليدى واصبح
الاهتمام بالتعليم الذاتى والاهتمام باحتياجات
الفرد وميوله ومشكلاته جزء من العملية التربويه لذلك نجد المناهج الحديثة تعمل على تقسيم المواد الدراسية الى
وحدات وتربطها ببعضها البعض لازالة
الحواجز المصتنعة بينها من ناحية وبينها وبين الانشطة المدرسية التربوية من ناحية اخرى حتى لا تظل النظرة
التقليدية الى كل عمل منها وكانه كيان
مستقل بذاته
وهذه تتطلب ان يكون الكتاب المدرسى إطارا
عاما يحدد الاتجاهات والمفاهيم الاساسية
للمادة الدراسية ويترك للطلب حرية البحث والتنقيب عن المعلومات بنفسة من المصادر
التعليمية المتاحة بالمكتبة وبأشراف
أمين المكتبة وبالتعاون مع أستاذ المادة الدراسية مما يؤكد الدور الجديد لأمين المكتبة مع دور المعلم فى
تدريب الطالب على القراءة والفهم والتلخيص
والشرح والتحليل واعداد التقارير والتعبير بأسلوب سليم يساير العصر.

وعلى أساس ذلك نرى أنه أصبح هناك اشتراك بين
أمين المكتبة ومدرس المادة فى تسير هذه
الخدمه وتقديمها فالمدرس يرشد الطلاب الى المكتبة والكتب التى سوف تدعم منهجهم وأمين المكتبة
يساعد الطلاب فى استخراج الكتب من
على الرفوف لهم وتوضيح المعلومات التى تتضمنها الكتب وطرق الاستفاده من هذه الكتب فى المنهج المقرر



رابعا : الاحاطة الجارية :-

يختلف مفهوم الاحاطة فى المكتبات المدرسية عنها فى
المكتبات المتحصصة فأذا كانت المكتبات
المتخصصة تقوم بارسال فاكسات أو رسائل الى المستفيدين منها لتبليغهم عن الكتب الجديده فى مجال دراستهم
واحاطتهم بالجديد فى علمهم
فأن المكتبات المدرسية تقوم بأحاطة الطلاب
بالكتب الجديده التى دخلت المكتبة عن
طريق عرض قائمة بأسماء الكتب الجديده والمضافه الى قائمة المكتبة فى لوحة الاعلانات الخاصة بالمكتبة وذلك حتى
يراها طلاب المدرسة
ويعرف كل طالب اذا كان فى وسط هذه القائمة بعض الكتب
التى قد تفيده فى دعم المناهج الدراسيه
أو زيادة المعرفة لدية أو تتناسب مع ميوله القرائية
فهذه الخدمة تفيد فى أن تجعل طلاب المدرسة واقفين
على كل ما هو جديد داخل المكتبة
المدرسية وكذلك تفيد المكتبة فى جعلها لا تفقد احد مستفيديها
حيث أن الطالب اذا تردد على المكتبة مرات كثيرة
ورأى ان المكتبة لا يوجد فيها جديد
أو ما يستتدعيه الى أن يدخلها قد يكون بتركها ولا يفكر فى أن يدخلها مرة اخرى وبذلك تفقد المكتبة مستفيدها وتصبح
المكتبة بلا رواد
ولذلك فهذه الخدمة تساعد فى جذب الطلاب الى
المكتبة وكذلك زيادة أعداد رواد المكتبة من الطلاب والمعلمين
خامسا : الأنشطة الثقافية :-

تتمثل الانشطة الثقافية فى إصدار النشرات والمجلات
وأعداد البرامج الاذاعية وتنظيم
الندوات والمحاضرات والمناظرات والحديث عن الكتب وعرض ملخصاتها والقيام بمسابقات القراءة الحره ومسابقات
المعلومات العامة وتشكيل جماعة أصدقاء
المكتبة وتدريبهم على العمل التطوعى الجماعى فى الاعمال التنظيمية داخل المكتبة
فكل هذه الانشطة تساعد على زيادة الوعى
الثقافى لدى طلاب المدرسة
ويعتمد أسلوب تقديم مثل هذه الانشطة على كفاءة وعلاقة أمين المكتبة بالطلاب والمعلمين الموجدين معه فى المدرسة
فنجد على سبيل المثال أذا أراد أمين
المكتبة تنظيم ندوة فهو يقوم بدعوة الطلاب لحضور الندوة سواء عن طريق الاذاعة المدرسية أو لوحات الإعلانات وكذلك
يحدد مع المعلم الذى سوف يلقى الندوة
حدود وإطار وزمن الندوة والمعلومات التى سوف تتضمنها الندوة
و أيضا نجد أمين المكتبة فى جماعة أصدقاء
المكتبة فهو الذى يقوم بدعوة الطلاب لتشكيل
الجماعة وهو الذى يعرض عليهم ويعرفهم النشاط الذى سوف يقومون به ويعودهم على العمل الجماعى وأن العمل الذى
سوف ينتجونة لن ينتسب الى شخص بعينة
وانما ينتمى الى الجماعة بأكملها
وكذلك نجد أمين المكتبة ودوره فى تنسيق البرنامج الاذاعى مع الطلاب للخروج
بعمل يحظى بكل الحب والتقدير من
كل من يستمع الى الاذاعة المدرسية لطلاب المكتبة
وأمين المكتبة هو المحرك الاساسى لكل هذه الانشطة ولذلك تبرز
فى هذه الخدمة مهارات أمين المكتبة
فى التعامل مع الطلاب وجذبهم إليه وتحبيبهم فى العمل الذى يقومون به من خلال تشجيعهم وصرف المكافأت المادية
والمعنويه لهم
سادسا : الرد على الاستفسارات (الخدمة
المرجعية )
تعتمد هذه الخدمة على وجود مصادر مرجعية
مطبوعة أو بدائلها المحسبة كالقواميس والموسوعات والببليوجرافيات وكتب الحقائق
وغيرها
وهذه الخدمة أما أن تكون على هيئة تقديم
الأجابة المحددة عن السؤال الذى يطرحه الطالب على أمين المكتبة
أو تعريف السائل بكيفية الوصول الى الرد على
السؤال عن طريق تعريفه بطرق أستخدام
القواميس أو الموسوعات أو الاطالس للوصول الى الاجابة .

وهذه الخدمة تعتمد فى حد ذاتها على الخلفية
المعلوماتية لدى أمين المكتبة وهذا لا
يعنى أنه لابد لأمين المكتبة ان يجيب على كل سؤال يطرحة الطالب علية ولكن أمين المكتبة المترابط مع الطلاب
ومعلمين المدرسة سوف يستنتج ما هى الاسئلة
التى سوف تطرح عليه من قبل أن يسألها الطالب وأن وجد فى مرة أن هناك سؤال قد صعب عليه فيرشد الطالب الى
الموسوعات الموجودة بالمكتبة


منقول
avatar
amor chitour
Admin
Admin

عدد المساهمات : 323
نقاط : 4056
تاريخ التسجيل : 20/10/2010
العمر : 45

http://azziban.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى